جامعة القضارف
الخميس. ديسمبر 8th, 2022
خبر موجز

*برنامج دعم الجامعات الإقليمية (ARUS) بالتعاون مع دراسات الهجرة واللاجئين بكلية تنمية المجتمع ينفذ ورشة عرض نتائج دراسات مشروع دعم الجامعات الإقليمية*
 
امتداداً للورش والدورات التي درج البرنامج على تنفيذها ،نفذ برنامج دعم الجامعات الإقليمية (ARUS) بالتعاون مع مركز دراسات الهجرة واللاجئين بكلية تنمية المجتمع يوم الخميس 2022/9/29 ،ورشة عرض نتائج دراسات مشروع دعم الجامعات الإقليمية. بتشريف السيدة مدير الجامعة البروفيسور إبتسام الطيب الجاك، وحضور مجموعة من المسؤولين الحكوميين وممثلي المنظمات المحلية والأجنبية العاملة في مجال الهجرة واللجوء . في بداية الورشة رحب البروفيسور حسين محمد سليمان، منسق البرنامج بالحضور مقدماً ملخصاً عاماً عن الورشة. كما تحدث السيد عميد كلية تنمية المجتمع عن الأدوار التي يقوم بها مركز دراسات الهجرة واللاجئيين. من ثم تم تقديم السيدة مدير الجامعة لإلقاء كلمتها،التي رحبت فيها بالحضور، كما أبدت سعادتها الكبيرة بهذه الورشة، خاصةً وأنها تناقش جملة من الآثار الاجتماعية والصحية والاقتصادية المتعلقة باللجوء، كما أشادت سيادتها بالفريقين البحثيين من الجامعة اللذين قاما بإعداد وتنفيذ هاتين الدراستين (الكتابين)، منوهةً إلى أهمية تناول مثل هذه الدراسات والبحوث بالطرق العلمية حتى يتم تعميمها على كل البلاد. وفي ختام كلمتها قدمت البروفيسور إبتسام الشكر لبرنامج دعم الجامعات الإقليمية (ARUSS) الذي درج على  تقديم الدعم للباحثين والأكاديميين لتنفيذ مثل هذه الدراسات والبحوث التي تناقش مشاكل وقضايا المجتمع .

جاء الكتاب الأول بعنوان التعدين الأهلي للذهب في منطقة البطانة وعلاقته بهجرة العمالة، قام باستعراضه الأستاذ يحي هارون صالح، متناولا المحاور الرئيسية ذات الصلة بالتعدين الأهلي في منطقة البطانة على غرار الأنشطة السائدة في معسكرات التعدين ، كما تناول القضايا والظواهر التي توضح العلاقة ما بين التعدين الأهلي والهجرة سيما الهجرة الدولية. أما الكتاب الثاني حمل عنوان آثار تدفقات اللاجئين الإثيوبيين على المجتمعات المستضيفة، قدمه الأستاذ معتصم بشير علي هدي، متناولاً اللجوء الإثيوبي إلى ولاية القضارف، وآثاره على المجتمعات المحلية (المستضيفة)، ومن ثم الوصول إلى النتائج والتوصيات ، وهي بمثابة خارطة طريق ستعين متخذي القرار للاستعداد لأيً من السيناروهات المتوقعة لحال وشكل اللاجئيين  . كما  شهدت الورشة نقاشاً مطولاً حول القضايا التي تمت مناقشتها .

في الختام قدم البروفيسور حسين محمد سليمان ملخصاً شاملاً للكتابين، كما وضح بعض الشروط الخاصة بتقديم وقبول المقترحات البحثية ، والتي على رأسها ضرورة أن يضم الفريق المنفذ للدراسة باحثين من الجامعة كشرط أساسي، وذلك بدايةً من العام المقبل ، ضمن البرنامج الذي سيمتد لمدة خمس سنوات .

*إدارة الإعلام والعلاقات العامة والمراسم – #جامعة_القضارف*
30 سبتمبر 2022م

خبر جديد

By Ibrahim

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مركز الحاسوب و المعلومات